تلقي لسانيات النص في الدرس اللساني العربي المعاصر - المصطلح والاتجاهات-

  • نعيمة سعدية جامعة بسكرة

Résumé

ملخــــــص:   

تهدف هذه الدراسة إلى معالجة مسألة نقل المفاهيم اللسانية النصية خاصة من النسق اللساني الأوربي إلى النسق اللساني العربي، والمشاكل التي تعترض هذه العملية في المجال ترجمة وتأويلا، في سبيل تحقيق مقارنة نسقية أساسا ومعالجة ابستيمولوجية للنسق المصدر للمفهوم، والنسق الهدف الذي يشغل ذلك المفهوم.

وغايتنا من هذه المقاربة والمراجعة الجادة لذواتنا المعرفية اللسانية النصية، هي التصالح مع المنهج العلمي الرصين في المقاربة الموضوعية والجدية للاتجاهات اللسانية النصية، كون المنجز اللساني النصي مساحة معرفية يقف فيها القارئ ليسأل ويبحث في أمرين جوهريين: كيف تلقى الباحث العربي الاتجاه اللساني النصي؟ وماذا قرأ فيه ليبدع عليه منجزه؟ ومن ثمة هل هذا المنجز عربي خالص أم تمثل لمنجز غيري؟

 Abstract:

      This study aims to address the issue of the transfer of linguistic concepts scripts especially Layout lingual European to the Arab linguistic lines, and the problems that this process encountered in the field of translation and interpretation, in order to achieve comparable systemic basis and address Epistemology to format the source of the concept, and the pattern target which holds that concept.Our goal of this approach and review Avenue to ourselves knowledge of linguistic scripts, are reconciling with the sober substantive approach and seriousness of the trends of linguistic scripts scientific method, the fact done lingual text Arab cognitive space where stands the reader to ask and looking at two things substantial: How the Arab researcher received lingual direction the script? Why read it and to innovate it completed? And there is this done Arabic sincere or else done to represent west? 

##submission.authorBiography##

##submission.authorWithAffiliation##

  قسم الآداب واللغة العربية

كلية الآداب و اللغات

Références

- Katie walls , a dictionary of stylistics Pearson education, Edinburgh ate , Harlan, England, 2001. ,p39. 2et; -Shirley carter Thomas, La cohérence textuelle (pour une nouvelle pédagogie de l'écrit), langue &parole, L'harmattan, Paris, France, 2000,.p 18
- الجلالي كدية، الترجمة بين التأويل والتلقي، ندوة الترجمة والتأويل، جامعة محمد الخامس، كلية الآداب، الرباط، المملكة المغربية، ندوات ومناظرات، رقم 47، 1995، ص52.
- نهاد رزق الله، دراسات منهجية في تحليل النصوص، المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع، بيروت، ط1، 1404هـ/ 1984، ص 10.
- سعيد يقطين، انفتاح النص الروائي (النص والسياق)، المركز الثقافي العربي، الدار البيضاء، ط2، 2001، ص 14.
- ينظر: كلاوس برينكر، التحليل اللغوي للنص، مدخل إلى المفاهيم الأساسية والمناهج ترجمة : سعيد حسن بحيرى، مؤسسة المختار، القاهرة، الطبعة الأولى، 2005، ص11 .
 يمكن ترجمة المصطلح إلى " نظرية النص" أو" تنظير النص".
- فان ديك، علم النص –مدخل متداخل الاختصاصات، ترجمة وتعليق: سعيد حسن بحيري، دار القاهرة للكتاب، مصر، ط1، 2001، ص11 .
- المرجع نفسه، ص07 .
- واورزيناك زيتيسلاف، مدخل إلى علم النص- مشكلات بناء النص-، ترجمة سعيد حسن بحيرى، مؤسسة المختار للنشر والتوزيع، القاهرة، ط1، 2003، ص35.
- روبرت دي بوقراند، النص والخطاب و الإجراء ، ترجمة :تمام حسان، عالم الكتب القاهرة، الطبعة الأولى، 1998، ص 628 .
- أحمد أبو حسن، نقل المفاهيم بين الترجمة والتأويل، نقل مفاهيم نظرية التلقي، الترجمة والتأويل، ص84.
- فرحان بدوي الحربي، الأسلوب في النقد الحديث –دراسة في تحليل الخطاب –المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع ، ط1، 2004، ، ص38.
- حسام أحمد فرح، نظرية علم النص (رؤية منهجية في بناء النص النثري)، مكتبة القاهرة، ط1، 2007، ص87.
- ينظر: محمد العبد، اللغة والإبداع الأدبي، دار الفكر للدراسات والنشر والتوزيع القاهرة، 1989، ص36.
- المرجع نفسه، ص36.
- محمد العبد، اللغة و الإبداع الأدبي،ص 34.
- صلاح فضل ، بلاغة الخطاب وعلم النص، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويت، العدد 164، صفر 1413هـ/ آب 1992م، ص311 .
- المرجع نفسه، ص319.
- فان ديك، علم النص، ص19.
- ينظر: عبد الله الغذامي، الخطيئة والتكفير – من البنيوية إلى التشريحية- قراءة نقدية لنموذج اللساني معاصر، مقدمة نظرية ودراسة تطبيقية، النادي الأدبي الثقافي، جدة، ط1، 1985،ص26.
- حسام أحمد فرج، نظرية علم النص، ص16. وينظر: صلاح فضل، بلاغة الخطاب وعلم النص، ص331.
- أحمد فرج، نظرية علم النص، ص24.
صلاح فضل، بلاغة الخطاب وعلم النص، ص250.
- ينظر: حسام أحمد فرج، نظرية علم النص، ص16-17.
- سعيد حسن بحيرى، علم لغة النص-مفاهيم واتجاهات، الشركة المصرية العالمية للنشر الشركة المصرية العالمية للنشر، لونجمان، القاهرة، الطبعة الأولى، 1997م، ص120 .
- أحمد عفيفي، نحو النص (اتجاه جديد في الدرس النحوي)، مكتبة زهراء الشرق، القاهرة، ط1، 2001، ص09.
- ينظر فان ديك، علم النص، ص 45، 46. وينظر: سعيد حسن بحيرى، علم لغة النص، ص222.
- أحمد عفيفي، المرجع نفسه، ص32.
 في بحثه "نحو الجملة ونحو النص"(1995)، وهو في الأصل محاضرة ألقيت في معهد اللغة العربية بأم القرى، مكة المكرمة في الموسم الثقافي الصيفي لعام 1995.
 من الدراسات أيضا في هذا المجال، مؤلف لـ"أحمد عفيفي" موسوم بـ"نحو النص"، وهو كتاب صغير الحجم، يحاول الباحث من خلاله إنجاح هذه المحاولة التأسيسية، التي زاوج فيها بين التنظير والتطبيق، فحاول توضيح مجمل آراءه بأمثلة،إنه نحو غير تقليدي، حرص المؤلف على توضيح كيفية ظهوره وتطويره، ومدى إمكانية استغلاله من أجل دراسة النص الأدبي .
- سعد عبد العزيز مصلوح في اللسانيات العربية المعاصرة (دراسات ومتناقضات) عالم الكتب، القاهرة، 2004، ص221.
- المرجع نفسه، ص222.
 الاطراد : هو ثبات القاعدة في الحكم على الفصحى، وما خرج عنها شاذ. أما الإطلاق فهو أن نطلق القاعدة؛ لتصدق على كل ما قيل أو سيقال. والاقتصار، هو صفة تحيل على بحث العلاقات في حدود الجملة الواحدة دون تجاوزها إلا عند إرادة معنى الإضراب أو الاستدراك أو غير ذلك من الدلالات التي يمكن لها أن تربط بين الجملتين. والمعيارية: القاعدة في نحو الجملة هي أساس الصحة أو الخطأ، وهذا أساس توجب مراعاته في أي جملة و أي قول.
- سعد عبد العزيز مصلوح، في اللسانيات العربية المعاصرة، ص217.
- محمد الشاوش، أصول تحليل الخطاب في النظرية النحوية العربية-تأسيس نحو النص-، جامعة منوبه، المؤسسة العربية للتوزيع، تونس، 2001، ج1 ، ص100.
- أحمد عفيفي، المرجع نفسه، ص92. وينظر:
Hallyday & R. Hassan, Cohesion in English ; p299.
 أعاد الدكتور سعد عبد العزيز مصلوح نشر هذه المقالة كاملة دون نقصان، ولا زيادة، و لا تنقيح في كتاب "ضم مجموعة من مقالاته بعنوان "في البلاغة العربية والأسلوبيات اللسانية"، وهو ما اعتمدناه في بحثنا.
 رأينا في هذه المساواة مغالطة كبرى في حق الدرس اللساني، لأننا نرى أن نحو النص مختلف عن لسانيات النص، بل هو جزء منها، فنحو النص هو البحث في قضايا الربط والحذف والإحالة...الخ من الأدوار النحوية بينما اللسانيات هي البحث في قضايا الربط (جميعها) والدلالة والمعجم والسياق، أي النظر إلى النص من جميع النواحي، فتتعدى الجانب النحوي إلى ماهو دلالي، بلاغي تداولي، وتساهم في تشكله، لا دراسة بنيته النحوية فحسب.
- سعد عبد العزيز مصلوح ، في البلاغة العربية والأسلوبيات اللسانية آفاق جديدة عالم الكتب، القاهرة، 2006، ص224.
 يذكر سعد مصلوح أن الدعوة إلى نحو النص قد ترددت في عملتين سابقتين هما: الأسلوب دراسة لغوية إحصائية، الذي صدر في الكويت 1980م، و بحث (مشكل العلاقة بين البلاغة العربية و الأسلوبية اللسانية) ضمن ندوة قراءة لتراثنا النقدي، في نادي جدة الأدبي الثقافي عام 1988م في كتاب النادي الأدبي الثقافي بجدة العدد 59، و هو يشيد في هذا البحث بلفتة بارعة لأمين الخولي في تاريخ متقادم يعود إلى عام 1947م، في كتابه "فن القول-مناهج تجديد في النحو والبلاغة والتفسير والأدب"، والتي أشار فيها إلى وجوب مجاوزة حدود الجملة إلى النص في الدرس البلاغي، و يذكر أن هذه اللّفتة قد وجدت صدى على صعيد النظر عند أحمد الشايب في كتابه الأسلوب الصادر في طبعته الأولى 1939م غير أنه لم يلتفت إليها على صعيد التطبيق.
- المرجع نفسه، ص224، 225 .
- الأزهر الزناد، نسيج النص، المركز الثقافي العربي، الدار البيضاء، المغرب،ط1، 1991،ص20 .
- ينظر: الأزهر الزناد، نفسه، ص18، 19 .
- ينظر: محمد الشاوش، المرجع نفسه، ص92، 93 .
- أحمد عفيفي، نحو النص، ص39.
- أحمد عفيفي، المرجع نفسه، ص55، 56 .
- محمد خطابي،لسانيات النص (مدخل إلى انسجام الخطاب) ،المركز الثقافي العربي ، الدار البيضاء، ط2، 2006، ص05.
- إلهام أبو غزالة وعلي خليل حمد، مدخل إلى علم لغة النص، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، ط2، 1999، ص 54 .
- سعيد حسن بحيرى، علم لغة النص، ص 02 .
- ينظر: جميل عبد المجيد، البديع بين البلاغة العربية واللسانيات النصية، جميل عبد المجيد، الهيئة المصرية العامة للكتاب، مصر، 1998، ص 14، 25 .
- عبد الله إبراهيم، الثقافة العربية والمرجعيات المستعارة(تداخل الأنساق والمفاهيم ورهانات العولمة)، المركز الثقافي العربي، المغرب، ط1، 1999، ص95 .
Publiée
2017-03-13
Comment citer
سعدية, نعيمة. تلقي لسانيات النص في الدرس اللساني العربي المعاصر - المصطلح والاتجاهات-. Revues faculté des lettres et des langues, [S.l.], n. 19, mars 2017. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/fll/article/view/1944>. Date de consultation : 28 avr. 2017
Numéro
Rubrique
Articles