تجليات الفكر الشيعي في شعر دعبل الخزاعي

  • رقاد صبرينة جامعة بسكرة

Résumé

ملخــــــص:   

يسعى هذا المقال إلى دراسة سمة بارزة سيطرت على جّل النتاج الشعري لـ :"  دعبل بن عليّ الخزاعي "، وهي النزعة المذهبية الشيعية، محاولا الكشف عن تجليات وانعكاسات هذه النزعة في المتون الشعرية للخزاعي من خلال التفصيل في الموضوعات التي برزفيها أثر التشيع واضحا، والنظر في  مرجعياتها الفكرية.

Abstract:               This article tends to study an important characteristic which controls all the poetry works of "DABEL ELKOUZAI" which is the Shiite doctrinal tendency trying to reveal the effects and the appearances of this tendency on the poetry of DABEL through detailing the subjects where the effect of Shiitism is the clearest.

##submission.authorBiography##

##submission.authorWithAffiliation##

قسم الآداب واللغة العربية

كلية الآداب و اللغات

Références

( )- محمد سليم هياجنة، الخطاب الديني في الشعر العباسي، ط1،عالم الكتب الحديث، إربد – العراق، 2009م، ص56.
(2) - دعبل بن عليّ الخزاعي( 148هـ - 246هـ) شاعر عباسي متميز، اختلف المؤرخون في اسمه و نسبه ومكان ولادته، واتفقوا في لقب " دعبل"، نشأ في بيت اشتهر اكثر رجاله بقول الشعر، عاصر العديد من خلفاء بني العباس وأقذع في هجائهم، قتل بمنطقة السوس بعكاز مسمومة مات إثرها. أخباره مبثوثة في : الأغاني، معجم الأدباء... .
(3)- ينظر: أبو اسحاق ابراهيم الحصري، زهر الآداب وثمر الألباب، تحقيق: محمد محيي الدين عبد الحميد،ط1، دن، دب،1999م، ج1، ص186.
(4)- ينظر: أبو العلاء المعري، رسالة الغفران، ضبط وتصحيح: إبراهيم اليازجي،ط1،المطبعة الهندية أمين هندية، الأوزبكية-مصر، 1907م، ص134.
(5)- قم: مدينة فارسية، ، خصبة ذات أبار وبساتين وفواكه، كان الشيعة يكثرون فيها ينظر: عبد الكريم الأشتر، شعر دعبل الخزاعي،ص553.
(6)- ينظر: شوقي ضيف، تاريخ الأدب العربي العـصر العباسي الأول،ط16، دار المعارف، القاهرة ــــ مصر،2004م،ص321.(إشارة إلى قصيدة دعبل النونية التي مطلعها: أفيقي من ملامك يا ضغينا، في هجاء المضرية ومناقضته قصيدة الكميت في هجاء القحطانية ومطلعها: ألا حييت عنا يا مدينا).
(7)- التقيّة: أحد المبادئ الشيعية التي تبيح التعامل مع غير الشيعي على خلاف الباطن ينظر: الطباطبائي،الميزان في تفسير القرآن،ط3، الأعلمي للمطبوعات، بيروت ــــ لبنان، ، 1972م، ص729.
(8)- عليّ بن أبي طالب، نهج البلاغة، تحقيق: نور الدين ومحمد خليل الزين، دط، دار الفكر، بيروت ـــ لبنان، 1954م، ص5654.
(9)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل الخزاعي، صنعة: عبد الكريم الأشتر، ط2، مجمع اللغة العربية، دمشق- سوريا، 1983م، ص335.
(10)- أبو الفداء اسماعيل بن كثير، تفسير القرآن العظيم، ط3، مؤسسة المختار، القاهرة – مصر، دت ، ج2، ص71.
(11)- المرجع نفسه ، الصفحة نفسها.
(12)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي،ص321 ،322.
(13)- الزمخشري، أبو القاسم جار الله محمود بن عمر، الكشاف عن حقائق التنزيل وعيون الأقاويل في وجوه التأويل، دط، دار الفكر، دب، 1993م، ج3، ص426.
(14)- القرطبي أبو محمد بن أحمد الأنصاري، الجامع لأحكام القرآن الكريم،ط1، دار الكتب، القاهرة- مصر، 1946م، ج15، ص183.
(15)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص352،351.
(16)-أبو الفضل عياض بن موسى اليحصبي، شرح صحيح مسلم، تحقيق: يحي اسماعيل،ط1، دار الوفاء للطباعة والنشر، دب، 1998م، ج4، ص419.
(17)- المرجع نفسه، ص411،412.
(18)- زكي مبارك المدائح النبوية في الأدب العربي، دط، دار الكتاب العربي للطباعة والنشر، القاهرة- مصر، دت، ص77.
(19)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص84.
(20)- المصدر نفسه، ص346.
(21)- المصدر نفسه، ص.
(22)- الترمذي محمد بن عيسى بن مسورة، سنن الترمذي، ط2، دار الفكر، بيروت – لبنان،1983م، ج5، ص303.
(23)-أبو الفضل عياض بن موسى، شرح صحيح مسلم، ص411،412.
(24)- أبو محمد بن علي بن أحمد بن حزم، الفصل في الملل والأهواء والنحل، دط، دار الجيل، بيروت- لبنان، 1998م،ج4، ص94.
(25)- شاه عبد العزيز علام الدهلوي، مختصر التحفة الاثنا عشرية، ترجمة: محمد محيي الدين الأسلمي، تحقيق: محب الدين الخطيب،دط، المطبعة السلفية، القاهرة- مصر،ص1373.
(26)-خم: واد بين مكة والمدينة المنورة ، به غدير خطب رسول الله عنده. ينظر: ياقوت الحموي الرومي، معجم البلدان، دط، دار صادر، بيروت- لبنان، 1957م،ج2، ص389.
(27)- الإمام الحافظ بن حجر العسقلاني، فتح الباري، دط، دار المعرفة، بيروت- لبنان،دت،ج8، ص67.
(28)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص308،307.
(29)- المصدر نفسه، ص300-302.
(30)-كربلاء: الموضع الذي قتل فيه الحسين عند الكوفة، ينظر: ياقوت الحموي الرومي، معجم البلدان، ج4، ص445.
(31)-دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص315-317.
(32)-الطَّف: أرض بالكوفة، كان فيها مقتل الحسين بكربلاء، ينظر: عبد الكريم الأشتر، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص531.
(33)- دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص333،334.
(34)- المصدر نفسه، ص328،329.
(35)- عبد الله بن المعتز، طبقات الشعراء، تحقيق: عبد الستار أحمد فراح، ط2، دار المعارف، القاهرة- مصر، دت، ص267.
(36)-دعبل الخزاعي، شعر دعبل بن علي الخزاعي، ص78، 79.
(37)- المصدر نفسه، ص303،304.
(38)-المصدر نفسه، ص305.
(39)- المصدر نفسه، ص310-312.
(40)-المصدر نفسه، ص312-313.
(41)- أحمد أمين، ضحى الإسلام، ط10، دار الكتاب العربي، دب، دت، ج3، ص237.
(42)- المرجع نفسه ص241.
(43)- ينظر: آدم ميتز، الحضارة العربية في القرن الرابع هجري، ترجمة: عبد الهادي أبو ريدة، دط، دن، دت،ج1، ص145.
(44)- المصدر نفسه ، ص146،145.
(45)- المصدر نفسه، ص116،115.
(46)- المصدر نفسه، ص251.
Publiée
2017-03-13
Comment citer
صبرينة, رقاد. تجليات الفكر الشيعي في شعر دعبل الخزاعي. Revues faculté des lettres et des langues, [S.l.], n. 19, mars 2017. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/fll/article/view/1947>. Date de consultation : 28 avr. 2017
Numéro
Rubrique
Articles