الوحدة النحوية المتكلِّسة في العربية المُلْتبسة بنواسخ الابتداء (كان وأخواتها) أنموذجا

  • خالد كاظم حميدي
  • تومان غازي الخفاجي

Résumé

ABSTARCT:
This study deals with the
linguistic phenomenon we call (the
phenomenon of Stereotypie) and strength,
According to research hypothesis we
intend to prove with the help of the
historical method and Comparative that
the Arabic language in one of the stages
of change Auxiliary verbs being in the
sentence, and then re-employ these tools
for the purposes of rhetorical having lost
the original sense. The advantage of
burners not to change any of the racist
movement sentence. And erred as
traditional grammar in measured on the
familiar tools structure led to the
complexity of the study and the loss of
sense, has carried out this research to
solve this problem, a scientific hypothesis
has undertaken research in recognized
experimentation and discovered its
system which is going whereby for the
production of meaning primarily laws
which (absolute emphasis) which is not
likely truth and lies including, inter alia,
about the meanings of news reporting to
the meaning construction sentence.


الملخص


يعنى هذا البحث بدراسة ظاهرة لغوية مستقلة سمّيناها (ظاهرة التكلس) وقوامها بحسب فرضية البحث التي سنثبتها بمعونة المنهج التاريخي والمقارن أنّ اللغة العربية في إحدى مراحل تغيرها تخلّت عن فعل الكينونة المساعد في جملتها الاسمية، ثم أعادت توظيف هذه الأدوات لأغراض بلاغية بعد أنْ فقدت معانيها الأصلية. وميّزتها اللغة من النواسخ بعدم مساسها بحركة أيّ من عنصري الجملة الاسمية.


وقد أخطأ النحو التقليدي في قياسها على بنية النواسخ ما أدّى إلى تعقيد دراستها وضياع معانيها، وقد اضطلع هذا البحث بحلّ هذه المشكلة، بفرضية علمية اضطلع البحث في إثباتها تجريبا واكتشف قوانين نظامها الذي تسير بموجبه لإنتاج المعنى المقامي المقصود وهو (التوكيد المطلق) الذي لا يحتمل الصدق والكذب بما يقرِّب معاني جملتها الخبرية إلى معنى الجملة الإنشائية، ولكنّ بنيتها بنية جملة خبرية.

Publiée
2018-03-05
Comment citer
حميدي, خالد كاظم; الخفاجي, تومان غازي. الوحدة النحوية المتكلِّسة في العربية المُلْتبسة بنواسخ الابتداء (كان وأخواتها) أنموذجا. Revues faculté des lettres et des langues, [S.l.], v. 1, n. 21, mars 2018. ISSN 1112-6434. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/fll/article/view/3397>. Date de consultation : 21 juin 2018