علاقة الإبداع الروائي بتعليمية الأدب الشعبي الجزائري ( روايات "الطاهر وطار" أنموذجا)

  • عبد المالك مغشيش قسم الآداب و اللغة العربيــــــــة جامعة الطارف – الجزائر-

Résumé

      تعتبر المادة الشعبية بما تحمله من زخم معرفي ثقافي وفني أدبي، أهم رافد يتكئ عليه الخطاب الروائي المعاصر، فباعتباره نتاج بيئة معينة فهو يعكس سياقات فكرية تتنوع بين الفلسفية و الدينية و اللغوية و الأدبية، مما قد يحقق له صيرورة الانفتاح على أزمنة لاحقة تخلقها عقول تعي ضرورة تأصيل الحداثة بالعودة المستلهمة لما صلح من الإبداعات المحلية.ومن هنا يكتسب النص الشعبي صلاحية معينة يتجدد شكلها بتجدد الوعي و الاستخدام أو التوظيف الفعال، فيصبح جاهزا لكل التطورات و الرؤى التي تمتد إليه لتلتقط ما يناسب مذهبها و توجهها المعرفي الفني.  

و قد كان الروائي المعاصر أكثر المتعاملين مع الآداب المحلية الشعبية دينامية و تحررا ،يبدو ذلك من خلال نجاحه في ترهين النظر إلى الموروث الشعبي، وإقامة صلاته بالواقع المعيش في مختلف تجلياته ، وتعد هذه الصلة التي حققها المبدع الروائي من العوامل التي تجعل التراث يُبعث من الأحقاب الزمنية التي أنتج فيها ليكون مادة أدبية حيوية تتناقلها الأجيال الأدبية .

 

   The article popular, including in respect of the momentum of cognitive cultural and technical literature, the most important tributary of leaning upon the letter novelist contemporary As number the product of a particular environment, reflects contexts of thought, ranging from the philosophical, religious, and linguistic and literary, which may bring him a process of opening up to the later times created by the minds of aware of the need rooting modernity inspired to return to the reconciliation of the local creations. Hence the validity of the popular text takes a particular form is renewed and renewed awareness of the effective use or employment, it becomes ready for all developments and insights that extend it to pick up the appropriate doctrine and knowledge-oriented artwork.

   And has been a novelist of contemporary more dealers with the literature of local dynamic and liberal, it seems that through his success in Mortgage seen Heritage popular, and the establishment of links to reality Living in various manifestations, is the link made by the creative novelist of the factors that make heritage a matter of eras of time that produced the material to be passed between generations vital literary .

Références

1- J . Kristeva : Sémiotique ;Recherche pour une sémanalyse, Seuil 1969, p 52.
2 - صلاح فضل،" بلاغة الخطاب وعلم النص، الشركة المصرية العالمية للنشر، مكتبة لبنان، 1996، ط1، ص 247.
3- ميخائيل باختين،" الخطاب الروائي"، ترجمة محمد برادة، دار الفكر للدراسات والنشر والتوزيع، القاهرة، 1987، ط1، ص 104.
4- نفسه، ص16.
5 - T . Todorov, les catégories du récit littéraire, In communication, n°8 , Ed seuil, Paris, 1981, p150.
6 ـ ميخائيل باختين، الخطاب الروائي، ص32 .
7 ـ سعيد يقطين، تحليل الخطاب الروائي( الزمن- السرد- التبئير)"، المركز الثقافي العربي، الدار البيضاء/ بيروت ، 1997،ط1، ص 197
8 ـ حميد الحميداني،" من أجل تحليل سوسيوبنائي لرواية "المعلم علي"، بنميد، الدار البيضاء، المغرب، 1984،( د ط)، ص 49.
9 ـ تزيفطان تودوروف،" مقولات السرد الأدبي"، من كتاب" طرائق تحليل السرد الأدبي"، مجموعة من الباحثين، منشورات اتحاد كتاب المغرب، الرباط، 1992، ط1، ص 56.
10 ـ الطاهر وطار، الولي الطاهر يعود إلى مقامه الزكي ، منشورات التبيين الجاحظية، الجزائر، 1999 ،ص 11.
11 ـ الرواية، ص15.
12 ـ الرواية، ص 200.
13 ـ سعيد يقطين،"تحليل الخطاب الروائي"، 198.
14 ـ الطاهر وطار،" الحوات والقصر"، موفم للنشر والتوزيع، الجزائر، 2004 ،ص 100.
15 ـ سعيد يقطين، "تحليل الخطاب الروائي"، ص 197.
16 ـ صلاح فضل،" بلاغة الخطاب وعلم النص"، ص 394.
17 ـ جيرار جينات،" خطاب الحكاية"، بحث في المنهج، ترجمة محمد معتصم وعبد الجليل الأزدي وعمر حلي، منشورات الاختلاف،الجزائر،ص226.
18ـ نفسه، ص 228.
19 ـ سمر روحي الفيصل،" ملامح في الرواية السورية"، منشورات اتحاد الكتاب العرب، دمشق، 1979، ص 320.
20 ـ الطاهر وطار،" عرس بغل"، الشركة الوطنية للنشر والتوزيع، الجزائر، 1982 ،ص06.
21 ـ الرواية، ص09.
22 ـ شعيب خليفي،" شعرية الرواية الفانتيستيكية"، الدار العربية للعلوم، ناشرون، بيروت ، منشورات الإختلاف، ط1، ص 197.
23 ـ نفسه، ص200.
24 ـ نضال صالح،" النزوع الأسطوري في الرواية العربية المعاصرة"، منشورات اتحاد الكتاب العرب ، سوريا، 2001، ص 134.
25 ـ الطاهر وطار،" الحوات والقصر"، ص10ـ11.
26 ـ الرواية، ص 10.
27 ـ عبد الله الغذامي، "الخطيئة والتكفير:من البنيوية إلى التفكيكية"، النادي الأدبي الثقافي، جدة، 1991، ط2،ص 25.
28 ـ كمال أبو ديب،"في الشعرية"، ص 15.
29 ـ صلاح صالح،" سرديات الرواية العربية المعاصرة"، المجلس الأعلى للثقافة، القاهرة2003، ط1، ص 234.
30ـ الطاهر وطار،"الولي الطاهر يعود إلى مقامه الزكي"، ص7.
31 -الرواية، ص 88.
32 ـ نبيلة إبراهيم،" المفارقة"، مجلة فصول، الهيئة المصرية العامة للكتاب، سبتمبر/ أيلول،1987، ص 132.
33 ـ تودوروف،" مدخل إلى الأدب العجائبي"، ترجمة الصديق بوعلام، دار الشرقيات للنشر، مصر، 1994، ط1،ص07.
34 ـ شعيب حليفي،" شعرية الرواية الفانتاستيكية"، المجلس الأعلى للثقافة، مصر، 1977، ص 23.
35 ـ نفسه،ص 31. ولتوسيع الفكرة، ينظر:
- Fimne ( Jacques) : La littérature fantastique, Essai sur l’organisation surnaturelle, Université de Bruxelles, 1980, p49-50-51.
36- الطاهر وطار،" الولي الطاهر يعود إلى مقامه الزكي"، ص 30-31.
37 ـ الرواية، ص 62.
38 ـ الرواية، ص 40.
39 ـ الطاهر وطار،" الحوات والقصر"، ص 25.
40 ـ الرواية، ص 50.
41 ـ الرواية، ص 51
42 ـ الرواية، ص 67.
43 ـ الرواية، ص 49.
44 ـ الرواية، ص 38.
45 ـ الرواية، ص 21.
46 ـ جيرار جينات،" خطاب الحكاية" ، ص47.
47ـ الطاهر وطار،" الولي الطاهر يعود إلى مقامه الزكي"، ص 30-31.
48 ـ الرواية، ص 40.
49 ـ الرواية، ص38.
Comment citer
مغشيش, عبد المالك. علاقة الإبداع الروائي بتعليمية الأدب الشعبي الجزائري ( روايات "الطاهر وطار" أنموذجا). Revues faculté des lettres et des langues, [S.l.], n. 13, juin 2014. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/fll/article/view/784>. Date de consultation : 12 jui. 2020