الخوصصة والتغيرات التنظيمية

  • مجدة بن حسين كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية جامعـة عنابة

Résumé

لقد شرعت الجزائر كغيرها من دول العالم إلى إجراء سلسلة من الإصلاحات الهيكلية تتمثل في عملية الخوصصة التي تهدف من وراءها إلى إعادة بناء تنظيم المؤسسة الصناعية الجزائرية وجعلها تساير مقتضيات المؤسسة الناجحة وشروط العمل المنتج، قصد الانتقال إلى اقتصاد السوق ومواكبة التيار العالمي الجديد،  فالخوصصة التي أدخلتها الدولة على هياكلها التنظيمية تعتبر من أهم مظاهر التغير التنظيمي نظرا ما تحمله من انعكاسات تمس نسق التنظيم الصناعي الجزائري، لأن تحويل نظام الملكية من القطاع العام إلى القطاع الخاص ليس بالعملية السهلة لما قد يترتب عنه مجموعة من الإجراءات القانونية تتخذها الدولة لإعادة توازن القوى العاملة، إذ تلجأ إلى تخفيض حجم العمالة بتطبيق عملية التسريح العمالي، هذه الأخيرة التي تؤثر على طبيعة الهيكل 

 

A l’instar de nombreux pays du monde, l’Algérie a entamé une série de mesures de réformes organiques qui correspondent à la mise en application de l’opération de privatisation dont l’objectif vise la restructuration de l’entreprise industrielle algérienne et son placement dans le contexte des entreprises florissantes et des conditions du travail productif afin d’accéder à l’économie de marché et suivre le nouveau courant mondial.

La privatisation introduite par l’état sur les structures organisationnelles correspond aux aspects de mutation organique les plus importants compte tenu des retombées sur l’organisation de l’industrie nationale, car le transfert du système de propriété du secteur publique au secteur privé n’est guère une opération simple et facile puisque l’état est devant l’obligation d’entreprendre des mesures réglementaires visant à atteindre l’équilibre sachant qu’il procède à la compression du personnel ce qui affecte la nature des 

Références

(1) العياشي عنصر. سوسيولوجيا الأزمة الراهنة في الجزائر، بحوث ومناقشات حول الأزمة الجزائرية- الخلفيات السياسية، الاجتماعية، الثقافية- مركز الدراسات العربية، بيروت، بالتعاون مع المركز الوطني للتحليل الخاصة بالتخطيط READ، ط1، أغسطس، 1999، ص 228.
للإطلاع أكثر أنظر :
L’ayyachi Anser .The process of working class formation in Algeria. Doctoral dissertation; England, university of Leicester, department of sociology, 1990.
(2) المرجع نفسه، ص 229. نقلا عن:
Boukhobza M’hammed . Etat de la crise et crise de l’état. El-Watan , 29-juin-1994.
(3)المرجع نفسه، ص 231
(4) بن عيدة عبد الله. التجربة الجزائرية في الإصلاحات الاقتصادية ،بحوث ومناقشات حول الإصلاحات الاقتصادية وسياسات الخوصصة في البلدان العربي، مركز الدراسات العربية ببيروت بالتعاون مع المركز الوطني للتحليل الخاصة بالتخطيط READ، ط1، 1999، ص 357.
(5) جغيم الطاهر. أساليب التنظيم والتسيير ومشكلاته في المؤسسة الصناعية الجزائرية ـ دراسة نقدية تحليلية ـ مجلة العلوم الإنسانية ،جامعة منتوري، قسنطينة، العدد 12، 1999، ص 44.
(6) بومخلوف محمد. اليد العاملة الريفية في الصناعة الجزائرية، ديوان المطبوعات الجامعية، الجزائر، 1999، ص 267.نفلا عن :
El-kenz Ali, Chiki Said. Industrie et société, le cas de SNS, Algérie, juin, 1982, p92.
(7) المرجع نفسه.ص 268.
(8) الحيسني السيد. مدخل لدراسة التنظيمات المعاصرة،دار المعارف، القاهرة، ط3، 1996، ص 108 ـ 109.
(9) محمد علام اعتماد. دراسات في علم الاجتماع التنظيمي، المكتبة الأنجلو مصرية، القاهرة، ط1، 1994، ص 162
(10) شمام عبد الوهاب.دراسة حول الخوصصة والتحولات الهيكلية للاقتصاد الجزائري، مجلة العلوم الإنسانية، جامعة منتوري قسنطينة، الجزائر، العدد 08، 1997، ص 194.
(11) الأبرش محمد رياض ومـرزوق نبيل. الخصخصة. آفاقها وأبعادها، دار الفكر المعاصر، دمشق، ط1، 1999، ص 87.
(12) التميمي عامر ذياب.الخصخصة والتكيف الهيكلي، مجلة العربي، الكويت، العدد 457، ديسمبر 1996 ص 41.
* مقابلة مع رئيس مصلحة المستخدمين بتاريخ 29/06/2002 من الساعة 11:00 -12:15
** مقابلة مع رئيس فرع الإنتاج بتاريخ 30/06/2002 من الساعة 13:30 - 14:30
***مقابلة مع رئيس فرع الانجاز بتاريخ 02/07/2002 من الساعة 10:30 - 11:15.
Comment citer
بن حسين, مجدة. الخوصصة والتغيرات التنظيمية. Sciences humaines, [S.l.], v. 32, mai 2014. ISSN 1112-3176. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/sh/article/view/531>. Date de consultation : 03 fév. 2023
Rubrique
Articles