دور الألعاب الشبه رياضية في تنمية بعض المهارات الحركية عند التلاميذ

  • بزيو سليم كلية العلوم الانسانية والاجتماعية جامعة بسكـرة

Résumé

صحيح أن الطفل تنمو لديه القدرات الإدراكية الحركية عن طريق اللعب العفوي (الحر)، إلا أن هذا الأسلوب فيه إهدار لنشاطه أو ضياع للوقت، كما أن الطفل قد لا يحصل على نتائج مرضية، خاصة في ظل تقلص فرص النشاط الحركي على مستوى التعليم الابتدائي الذي لا يلبي الحاجات الحركية للطفل اليومية. لذلك كان للتمرين و التدريب تأثيرهما الفعال في إشعاره بالثقة و الرغبة لمواصلة التعلم و اكتساب سلوك حركي سوي.  

وقصد توضيح معالم هذا البحث نطرح المشكلة والتي نحاول من خلالها أن نبعد الالتباس والغموض و نجيب عن التساؤلات.

 

Certes que les capacités motrices se développent chez l'enfant à travers les jeux libres (spontanés). Cependant, a moyen d'apprentissage de lui faire perdre plus de temps sans aucuns résultats satisfaisants ,notamment avec une diminution de l'activité motrice au niveau de l'enseignement primaire ,ce dernier ne réponds pas aux besoins mateurs quotidiens de l'enfant .

Par conséquent ,l'entrainement avait une influence très importantes à rendre l'enfant plus conscient de poursuivre ce processus d'apprentissage ,dans le but d'acquérir  un comportement moteur juste.                                              Dans le cadre de bien éclaircir ce thème , on est faire d' une problématique qu'on essaye de la trouva des réponses .          

Références

(1) عبد العالي الدرعي ، كلنا نلعب ،ط1، دار الكتاب ، مصر ،1989،ص36.
(2) قاسم حسن حسين ، علم النفس الرياضي ، مطابع التعليم العالي ،بغداد ،1990 ، ص 65.
(3) أمين أنور الخولي،د.جمال الدين الشافعي: مناهج التربية البدنية المعاصرة، دار الفكر العربي، ط 1 ، القاهرة، مصر،.2000 ص.25،26.
(4) عبد العالي الدرعي ، كلنا نلعب ،ط1، دار الكتاب ، مصر ،1989،ص36.
(5) سمير عبد الحق ، الطفل والمجتمع ، دار المناهل ، الكويت .1981 ،ص50.
(6) مفتي إبراهيم حمادي : طرق تدريس العاب الكرات ، ط 1 ، دار الفكر العربي ، 2000 . ص 25 – 26 .
(7) سمير عبد الحق، المرجع السابق،ص50.
(8) سمير عبد الحق ، المرجع السابق ،ص.50.
(9) مفتي إبراهيم حمادي ، المرجع السابق ،ص. 25 – 26.
(10) الين وديع فرج : خبرات في الألعاب للصغار والكبار، منشأة المعارف بالإسكندرية ،ط2.،ص.25..
(11) - الين وديع فرج،المرجع السابق ،ص.25 .
(12) عدنان درويش وآخرون، المرجع السابق ،ص.174-175.
(13) الين وديع فرج ،المرجع السابق، ص.37-38.
(14) الين وديع فرج،المرجع السابق ، ص.39-40
(15) أمين أنور الخولي ،المرجع السابق ،ص.41.
(16) سوزانا ميلر : سيكولوجية اللعب ، ترجمة حسن عيسى ، عالم المعرفة ، الكويت ، 1987 ، ص. 167.
(17) سوزانا ميلر : المرجع السابق ، ص. 167.
(18) جان بياجي، تكوين الرمز عند الطفل ، ترجمة عبد الرحمان شلبي ، القاهرة ،1981،ص.44.
(19) جان بياجي،المرجع السابق،ص44.
(20) الين وديع فرج : المرجع السابق ، ص 26.
(21) .Rachid Aoudia : Les Jeux Pré sportifs Dans La Formation En Hand – Ball Sous La Direction De P .Konstanty
(22) .Rachid Aoudia : Les Jeux Pré sportifs Dans La Formation En Hand – Ball Sous La Direction De P .Konstanty
(23) مصطفى السابح محمد ، اتجاهات حديثة في تدريس التربية البدنية والرياضية ، مكتبة الإشعاع الفنية ، الإسكندرية ، 2001
Comment citer
سليم, بزيو. دور الألعاب الشبه رياضية في تنمية بعض المهارات الحركية عند التلاميذ. Sciences humaines, [S.l.], v. 29, juin 2014. ISSN 1112-3176. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/sh/article/view/705>. Date de consultation : 03 fév. 2023
Rubrique
Articles