حالة الطوارئ وأثرها على الحقوق والحريات العامة للمواطنين

  • فؤاد الشريف معهد العلوم القانونية والإدارية المركز الجامعي خنشلة

Résumé

تعرف حالة الطوارئ بأنها نظام استثنائي تفرضه السلطات العليا في الدولة أثناء حدوث خطر داخلي أو خارجي أو وشيك الحدوث يهدد المؤسسات الدستورية في البلد أو امن وسلامة المواطنين أو الإقليم الوطني، ويهدف هذا النظام الاستثنائي إلى استتباب النظام العام والسكينة العامة . وفرضت حالة الطوارئ في الجزائر سنة 1992م بموجب المرسوم الرئاسي رقم 92-44 المؤرخ في 09فبراير1992م، وكان ذلك لظروف استثنائية مرت بها الدولة، وقد تم إلغاؤها مؤخرا بموجب الأمر 11-01 المؤرخ في 23فبراير2011م الذي تضمن رفع حالة الطوارئ.

 

L’état d’urgence est connu comme un système d’exception imposé par les autorités supérieures de l’état lors de la survenance du risque de menace interne ou externe ou imminentes pour les institutions constitutionnelles du pays ou, la sécurité des citoyens ou le territoire national, et ce par le décret présidentiel n° 92-44 en date du février 9, 1992. L’Algérie et instituant un état d’urgence était en situation difficile. L’état d’urgence a été annulé par le décret 11-01, en date du Février 23, 2011.

 

Références

1-دستور 23 فبراير1989
2-دستور28 نوفمبر 1996
3-المرسوم الرئاسي رقم 92-44 المؤرخ في 9فبراير 1992 ج.ر.رقم10
4- المرسوم الرئاسي رقم 92-320 المؤرخ في 11غشت 1992 ج.ر.رقم 61 .
5-المرسوم التشريعي رقم 93-02 المؤرخ في 6 فبراير 1993 ج.ر رقم 8
6-مقال للدكتور فوزي اوصديق منشور في يومية الشروق على الموقع
http://www.echoroukonline.com/ara/aklam/aklam_elkhamis/fawzi_ossedik/68552.html
Comment citer
الشريف, فؤاد. حالة الطوارئ وأثرها على الحقوق والحريات العامة للمواطنين. Sciences humaines, [S.l.], v. 22, juin 2016. ISSN 1112-3176. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/sh/article/view/970>. Date de consultation : 03 fév. 2023
Rubrique
Articles