ثنائيـة التفسيـر والتأويـل فـي مقاربـة الخطـاب الدينـي

  • رواق سمـاح كليـة الآداب واللغـات جامعـة بسكرة

Résumé

لقد تعددت الإجراءات المتوجهة للوصول إلى المعاني المتولدة من داخل المتون اللغوية وتلك الإجراءات كانت(إما تفسيرية أو تأويلية )ولئن كان الإجراء  التفسيري يعنى بالوصول إلى الوضوح والإبانة فقد عني الإجراء التأويلي بتعدد المعني من خلال آلية الاستنباط ومن هذا المنطلق سأتناول الاجرائين (التفسيري والتأويلي) بالدراسة محاولة تحديد مواطن الاختلاف والاتفاق بينهماوكذا إبراز الاختلاف والتعدد في الفعل القرائي للنص الديني.

 

Nous avons de nombreuses procédures destinées à accéder à la signification produite à l’intérieur des textes et la langue de ces actions ont été (soit une note explicative ou interprétative )Bien que l’action et d’nterprétation des moyens d’accès à la clarté lbaanah mea multiplicité procédure  herméneneutique du sens à travers le mécanisme de déclenhement

De ce point de vue ,je vais soit la procédure (d’interpétation et herménetique ) étude tente d’identifier la différence et la diversité dans l’acte de lecture du texte religieux . 

 

Références

(1) ينظر _ نصر حامد أبو زيد _ الخطاب والتأويل _ المركز الثقافي العربي _ الدار البيضاء _ المغرب ط 3 2008 _ص 175.
(2) جلال الدين السيوطي _ الإتقان في علوم القرآن ج 2 / 460 .
(3) الراغب الأصفهاني _ مفردات ألفاظ القرآن الكريم، تح: صفوان داوودي دار العلم دمشق (د ث) (دط) ص 636
(4) ابن منظور لسان العرب دار الكتب العلمية، بيروت لبنان ط 1 2005 ج3/632.
(5) مجد الدين الفيروز أبادي- القاموس المحيط- دار الكتب العلمية – بيروت – لبنان – ط 2 – 2007-ص481.
(6) محمد حسين الذهبي- التفسير والمفسرون _(د ط) _ 2004 ج1 /13.
(7) الزركشي- البرهان في علوم القرآن_ تح، محمد أبو الفضل إبراهيم، دار التراث القاهرةج2/149-180
(8) ابن منظور- لسان عرب – دار الكتب العلمية – بيروت لبنان- ط 1-2005 ج6/149.
(9) محمـد بن أبي بكر الرازي – مختـار الصحاح _ تح_ مصطفـى ديب البغـا دار الهدى – الجزائر – (د ط)_ (د ت)ص 29.
(10) محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي- الجامع لأحكام القرآن، دار الكتاب العربي- بيروت – د ت ج 4 /15.
(11) مجد الدين الفيروز أبادي- القاموس المحيط- دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، ط2، 2007 ص977.
(12) مقياس اللغة ج2 /158 /162
(13) الزركشي _ البرهان في علوم القرآن _ ج 2 /148
(14) المستصفى من علم الأصول _مؤسسة الرسالة لبنان _ط1_ 1997 نقلا عن محمد أحمد جهلان _فعالية القراءة وإشكالية تحديد المعني _دمشق ط1 _2008 _ص204 .
(15) التفسير والمفسرون _(دط) _ 2004 ج1/29 .
(16) نصر حامد أبو زيد _ الخطاب والتأويل _ ص 175 .
(17) جلال الدين السيوطي _ الاتفاق في علوم القرآن _ج2 /54 .
(18) الزركشي، البرهان في علوم القرآن ج 2 /149/50.
(19) نوارة محمد إسماعيل- تأويل الجملة القرآنية الواحدة-دار الراية عمان-2009 ص33.
(20) ينظر-محمد حسين الذهبي- التفسير والمفسرون-ج2/ 16_17.
(21) الزركشي –البرهان في علوم القرآن -ج 2/150.
(22) محمد حسين الذهبي-التفسير والمفسرون-ج2 /343.
(23) المرجع السابق ج 2/351.
(24) التسهيل لعلوم التنزيل- بن جزي الكلبي- دار الكتاب العربي- البيروت – لبنن - ط3 1981 ج1/18.
(25) ينظر_ نصر حامد أبو زيد – الخطاب والتأويل ص 183/184.
Comment citer
سمـاح, رواق. ثنائيـة التفسيـر والتأويـل فـي مقاربـة الخطـاب الدينـي. Sciences humaines, [S.l.], v. 22, juin 2016. ISSN 1112-3176. Disponible à l'adresse : >http://revues.univ-biskra.dz/index.php/sh/article/view/979>. Date de consultation : 03 fév. 2023
Rubrique
Articles